تستعد مدينة أسيوط الجديدة لمجابهة نوات موسم الشتاء المقبل، كجزء من توجيهات الدولة لحماية المواطنين والحفاظ على الاستثمارات والثروة العقارية وسط الأمطار الغزيرة والسيول المفاجئة لهذا الموسم، وفقًا لـ «إنفستجيت».

وأكدت المهندسة جيهان عمار، رئيس جهاز تنمية مدينة أسيوط الجديدة،  على استكمال أعمال الصيانة للمعدات ومحطات الصرف الصحي والمنشآت لضمان التدخل السريع في حالة الطوارئ، وفقًا للبيان الصحفي الصادر في الـ 11 من أكتوبر.

وشددت عمار على ضرورة جاهزية جميع محطات الصرف والعمل بكامل طاقتها وتطهير جميع غرف الصرف وبالوعات صرف المطر وإجراء تجارب عملية في أماكن تجمع المياه، علاوةً على ذلك، سيتم تحويل حركة المرور لمنع الازدحام المروري أثناء هطول الأمطار الغزيرة.

وفي أواخر سبتمبر الماضي، دعا الدكتور عاصم الجزار، وزير الإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية، المسؤولين ورؤساء أجهزة المدن الجديدة إلى دراسة الحلول غير التقليدية للقضاء على تراكم الأمطار في بعض أماكن تجمع المياه، وفقًا لبيان سابق.

وقال الجزار في ذلك الوقت إن المسؤولين في الشركات التابعة للشركة القابضة للمياه والصرف الصحي ينسقون مع شركات توزيع الكهرباء والدفاع المدني وسلطات الإسعاف كل ما يتعلق بخطط مكافحة الآثار الناتجة عن هطول الأمطار الغزيرة.