سوف تشهد مدينة رأس الحكمة الجديدة بمحافظة مرسى مطروح عددًا من المشروعات التنموية لكي تصبح منطقة حضرية متكاملة مما سيساهم في جذب المزيد من الفرص الاستثمارية، وفقًا لـ «إنفستجيت».

وصرح الدكتور عاصم الجزار، وزير الإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية، بأن مدينة رأس الحكمة الجديدة سوف تكون علامة مميزة في الساحل الشمالي الغربي، وسيتم تنفيذها على غرار مدينة العلمين الجديدة كما أنها ستضم أبراجًا سكنية مثل أبراج العلمين الجديدة، من أجل تعظيم الاستفادة من الإمكانيات الهائلة التى يتمتع بها موقع المدينة، حسبما أفاد البيان الصادر في الـ 14 أكتوبر.

جاء ذلك خلال اجتماع الدكتور عاصم الجزار، واللواء خالد شعيب، محافظ مطروح، لمتابعة الخطوات اللازمة لبدء تنفيذ المشروعات المختلفة بمدينة رأس الحكمة الجديدة.

ومن جانبه، قال اللواء خالد شعيب إن المدن الجديدة مثل رأس الحكمة الجديدة والمشروعات التنموية المختلفة التي تنفذها هيئة المجتمعات العمرانية الجديدة بأراضي الساحل الشمالي الغربي، سوف تساهم في جذب فرصًا استثمارية وتنموية كبيرة بالإضافة إلى توفير العديد من فرص العمل لأهالي محافظة مطروح.

وخلال الاجتماع، اتفق وزير الإسكان ومحافظ مطروح على تشكيل مجموعة عمل مشتركة من الوزارة والمحافظة، لوضع التنسيقات اللازمة لبدء تنفيذ المشروعات المختلفة بمدينة رأس الحكمة الجديدة وتحديد مناطق التنمية ذات الأولوية للبدء في العمل بها، وفقًا للبيان.

وفي يوليو الماضي، وافق المجلس الأعلى للتخطيط والتنمية العمرانية على إعادة تصميم 9 مناطق، مخصصة لهيئة المجتمعات العمرانية، بالساحل الشمالي، بما في ذلك مدينة رأس الحكمة الجديدة، ويأتي ذلك تماشيًا مع مشروع تطوير الساحل الشمالي الغربي، حسبما أعلن وزير الإسكان في ذلك الوقت في بيان رسمي.