ناقش الدكتور عاصم الجزار، وزير الإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية، مع الدكتورة هالة السعيد، وزيرة التخطيط والتنمية الاقتصادية ورئيس مجلس إدارة صندوق مصر السيادي، سبل التعاون في العديد من المشروعات الوطنية بتكلفة إجمالية تقدربـ 30 مليار جنيه، وفقًا لـ «إنفستجيت».

وخلال الاجتماع، الذي عُقد في أوائل سبتمبر الجاري، بحث الطرفان سبل الاستفادة من الأصول المنقولة من الدولة إلى صندوق مصر السيادي، وتشمل ميدان التحرير، الذي يعد من بين الأصول التي يتم تطويرها ضمن خطة إعادة تصميم القاهرة الخديوية، حسبما أفاد البيان الوزاري الصادر مؤخرًا.

علاوةً على التعاون مع المستثمرين المحليين والدوليين، سيساهم الصندوق السيادي في تنفيذ المرحلة الأولى من مشروعات مياه الشرب والصرف الصحي ضمن الخطة الخمسية الحالية، بهدف الحصول على تحلية ما يقرب من 14 مليون متر مكعب من الماء يوميًا.

وقالت هالة السعيد إن التعاون مع وزارة الإسكان يهدف إلى استغلال إمكانات الأصول المملوكة للدولة لزيادة الموارد المالية للحكومة، متابعةً أن الصندوق سيكون المطور العام لهذه الأصول بالشراكة مع المستثمرين الدوليين والمحليين.

وأصدرت وزيرة التخطيط في الـ 6 من سبتمبر قرارًا وزاريًا بتأسيس صندوق فرعي بقيمة 30 مليار جنيه يتبع صندوق مصر السيادي لتغطية قطاع الخدمات المالية غير المصرفية، وفقًا لبيان سابق.