أعلنت مجموعة الحبتور الإماراتية أنه جارٍ الانتهاء من المراحل النهائية في استكمال استعداداتها لافتتاح المكتب الخاص بها في مصر، والذي من المقرر افتتاحه بحلول نهاية عام 2020 بمنطقة مصر الجديدة، وفقًا لـ «إنفستجيت».

وسيكون هذا المقر بمثابة مكتب ارتباط بين مصر والعمليات الإماراتية والدولية للمجموعة، بالإضافة إلى العثور على فرص في السوق المحلي تتناسب مع حافظة الأعمال المتنوعة للمجموعة، حسبما أفاد البيان الصادر في الـ 7 من أكتوبر.

وأشار البيان إلى أن مصر ستصبح الوجهة السادسة لمجموعة الحبتور خارج الإمارات العربية المتحدة، بعد تواجدها في كلا من الولايات المتحدة والمملكة المتحدة والنمسا والمجر ولبنان.

وفي هذا الصدد، قال خلف الحبتور، مؤسس ورئيس مجلس إدارة مجموعة الحبتور، إنه “على الرغم من الأوضاع الاقتصادية العالمية، تعد مصر سوقًا هامًا للغاية، حيث أنها تملك إمكانات هائلة نظرًا إلى الإصلاحات التي نفذتها الحكومة المصرية والتوسعات التي يتم إجراؤها حاليًا في البنية التحتية”.

وتابع “كنت أعمل منذ بعض الوقت على استكشاف الفرص التي تقدمها مصر، كما أنني كنت حريصًا على أن يكون للمجموعة تواجدًا في السوق المصرية. نحن ندرس بعض المشروعات في حاليًا، وسوف نعلن عنها في الوقت المناسب”.

يُشار إلى أن مجموعة الحبتور الإمارتية، التي تحتفل بالذكرى الـ 50 لتأسيسها هذا العام، لديها أعمالًا في قطاعات مختلفة مثل الضيافة والسيارات والعقارات والتعليم.