وقعت شركة المستقبل للتنمية العمرانية عقدًا مع شركة التعمير والإسكان للاستثمار العقاري، إحدى شركات بنك التعمير والإسكان، لتنمية وتطوير مشروع عمراني سكني متكامل بمساحة 30 فدان بالمرحلة الثالثة في «مستقبل سيتي» بالقاهرة الجديدة، وفقًا لـ «إنفستجيت».

ومن جانبه، قال المهندس عصام ناصف، رئيس مجلس الإدارة والعضو المنتدب لشركة المستقبل للتنمية العمرانية، إن هذا التعاون “يأتي في إطار حرص الشركة على التعاقد مع المطورين العقاريين الجادين الذين يمتلكون القدرات والموارد والملاءة المالية لتحقيق رؤية الشركة ومخطط التنمية والتطوير المتكامل للمشروع”، حسبما أفاد البيان الصادر عن الشركة مؤخرًا.

وأضاف أن الشركة تعمل حاليًا على الانتهاء من تنفيذ شبكة المرافق والبنية التحتية للمرحلة الأولى، والتي من المقرر أن يتم بدء تسليم أول مشروعات الحي الأول بها نهاية عام 2020، متابعًا أنه من المخطط أن يتم الانتهاء من شبكة المرافق والبنية التحتية للمرحلة الثالثة بـ «مستقبل سيتي» في عام 2022.

وفي هذا الشأن، أكد ناصف أنه سيتم الانتهاء من عدد من المشروعات بالمدينة في العام المقبل، مثل تنفيذ البوابة الأيقونية الرئيسية، وتنفيذ مبنى إدارة الخدمات، معلنًا عن بدء التعاقد على عدد من المشروعات الخدمية بالمحور التجاري الترفيهي بالمدينة.

وصرح حسن غانم، رئيس مجلس إدارة شركة التعمير والإسكان والاستثمار العقاري ورئيس بنك التعمير والإسكان، بأن “الشركة تهدف إلى المزيد من التوسع الاستثماري خلال المرحلة المقبلة، من خلال شراء الأراضي وتنفيذ وتطوير مشروعات تنموية عمرانية جديدة متكاملة”.

واشار إلى أن هذا المشروع يعد باكورة المشروعات الجديدة التي تنفذها الشركة، وهو مشروع مجتمعي عمراني حديث متكامل بـ «مستقبل سيتي» والذي سيقدم أفضل الخدمات المتميزة.

علاوةً على ذلك، أعلن غانم أن الفترة المقبلة ستشهد إقامة العديد من مشروعات التنمية العمرانية الضخمة، حيث أن شركة التعمير والإسكان والاستثمار العقاري تعمل حاليًا على دراسة عددًا من المشروعات الكبرى بمدينة الشيخ زايد والساحل الشمالي والعين السخنة، حيث ستصبح الذراع الاستثماري العقاري لبنك التعمير والإسكان.