شدد المهندس خالد عباس، نائب وزير الإسكان للمشروعات القومية،على ضرورة الالتزام بالجداول الزمنية المُكثفة للانتهاء من تنفيذ الصرح التعليمي الكبير جامعة العلمين الدولية للعلوم والتكنولوجيا بمدينة العلمين الجديدة، وفقًا لـ «إنفستجيت».

جاء ذلك خلال جولته لتفقد التشطيبات الأخيرة بمبانى 4 كليات بجامعة العلمين الدولية للعلوم والتكنولوجيا (العلمين الأهلية)، والتي سيتم تشغيلها العام الدراسي المقبل، حسبما أفاد البيان الصادر مؤخرًا.

كما طالب نائب وزير الإسكان بالالتزام الكامل بالمواصفات والتوقيتات المحددة للتشغيل، والمتابعة الدورية لما يتم تنفيذه من أعمال بالمشروع، مؤكدًا حرص الدولة على تنفيذ المشروعات التي ستساهم في استدامة الحياة بالمدن الساحلية طوال العام خاصةً مدينتي العلمين الجديدة والمنصورة الجديدة.

ومن جانبه، قال المهندس أسامة عبد الغني، رئيس جهاز مدينة العلمين الجديدة، إنه “يتم تنفيذ جامعة العلمين الدولية للعلوم والتكنولوجيا (العلمين الأهلية) على مساحة 128 فدانًا، كما تضم 13 كلية و4 مبانٍ سكنية ومبنى للإدارة ومكتبة”.