شهدت مصر عدداً من المشروعات القومية الضخمة في المجالات الاقتصادية والاجتماعية والبيئية، وذلك بهدف تعزيز القدرات التنافسية وخلق فرص عمل جديدة وجذب المزيد من الاستثمارات المحلية والأجنبية. ويعد ذلك جزءًا من خطة الدولة للتنمية الحضرية ومساعي الحكومة المستمرة من أجل تحقيق رؤية مصر 2030، والمعروفة أيضًا باسم استراتيجية التنمية المستدامة. 

وتشمل الخطة الاستراتيجية الوطنية للبلاد بناء العديد من المدن الجديدة، بالإضافة إلى تطوير المناطق العشوائية، علاوة على تطوير شبكة الطرق على مستوى البلاد وبرنامج لتحسين خدمات المياه والصرف الصحي. 

وفي هذا الصدد، كشفت وزارة الإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية عن أهم الإنجازات التي تم تحقيقها خلال عام 2019 في جميع المجالات، مما يمثل نقطة انطلاق نحو تحقيق أهداف التنمية المستدامة في البلاد.

مشروعات الإسكان:

لقد وضعت الحكومة خطة شاملة لتعزيز أداء قطاع الإسكان في مصر منذ عام 2014، وذلك من خلال طرح المزيد من الوحدات بأسعار مناسبة لأصحاب الدخل المتوسط، ويتمثل ذلك في الاستثمار الضخم الذي يتم ضخه في عدد من المشروعات السكنية والأراضي التي يتم طرحها لكلا من المطورين والأفراد. وفي عام 2019 تمكنت وزارة الإسكان من إنهاء ما يقرب من 437,000 وحدة مقسمة كالتالي:

– تم الانتهاء من 17,000 وحدة بالتعاون مع القطاع الخاص.

– بناء 336,000 وحدة على قطع الأراضي التي تم طرحها للأفراد من طبقات اجتماعية مختلفة.  

-الانتهاء من 84,000 وحدة بقيمة إجمالية تقدر بـ 19.6 مليار جنيه، بما في ذلك 64,000 وحدة سكنية لأصحاب الدخل المنخفض بقيمة 10.5 مليار جنيه، و12,000 وحدة للإسكان الاجتماعي المتوسط بتكلفة إجمالية قدرها 4 مليارات جنيه، بالإضافة إلى 8,000 وحدة للإسكان المتميز بقيمة 5.1 مليار جنيه.  

المدن الجديدة:

تسعى الدولة لمضاعفة المساحة الحضرية من 7% إلى 14% من أجل استيعاب عدد السكان المتزايد، والذي من المرجح أن يصل إلى 128 مليون بحلول عام 2030، ومن جانبها كشفت الحكومة عن تنفيذ 20 مدينة جديدة من الجيل الرابع تمتد على مساحة أكثر من 580,000 فدان لتوفير مساكن لما يقرب من 30 مليون شخص. وفي عام 2019 أطلقت الوزارة ثلاث مدن جديدة وهي: 

– الفشن الجديدة وتمتد على مساحة 18,000 فدان لاستيعاب 1.2 مليون شخص. 

– ملاوي الجديدة وتقدر مساحتها بـ 184,00 فدان لاستيعاب 1.3 مليون مواطن. 

– رشيد الجديدة وتبلغ مساحتها 3,200 فدان لاستيعاب 250,000 شخص. 

 المناطق العشوائية: 

بهدف جعل مصر خالية من المناطق غير الآمنة والعشوائيات، وضعت وزارة الإسكان خطة لتطوير هذه المناطق باستثمارات تبلغ 32 مليار جنيه و318 مليار جنيه على التوالي، ومن المقرر الانتهاء من تطوير هذه المناطق العشوائية في عام 2020، وأعلنت الوزارة أنه: 

– تم الانتهاء من تطوير 298 منطقة غير آمنة تشمل 165,900 وحدة. 

– يوجد 59 منطقة عشوائية قيد التطوير تشمل 48,300 وحدة. 

– تم الانتهاء من تطوير 53 منطقة غير مخطط لها تضم 410,000 وحدة. 

– هناك 17 منطقة غير مخطط لها قيد التطوير تتكون من 150,000 وحدة. 

برنامج معالجة مياه الشرب والصرف الصحي:

نظرًا لأن ندرة المياه تمثل تحديًا رئيسيًا لعدد السكان المتزايد، تعد خطة تحقيق الموارد المائية المستدامة أولوية قصوى لخطة الحكومة. وفي عام 2019 تم تنفيذ: 

-54 مشروعاً للمياه بقيمة إجمالية 5.1 مليار جنيه. 

-241 مشروعاً بقطاع الصرف الصحي بإجمالي استثمارات 12.7 مليار جنيه، مقسم إلى 76 مشروعاً في المناطق الحضرية بقيمة 10.1 مليار جنيه و165 مشروعاً في المناطق الريفية بإجمالي 2.6 مليار جنيه.

شبكات الطرق الوطنية:

تسعى الحكومة منذ عام 2014 إلى رفع مستوى شبكات الطرق في مصر، والتي يبلغ طولها 24,000 كم، وتم تطوير مشروع الطرق الوطنية بتكلفة إجمالية قدرها 8 مليارات جنيه، والمشروعات المنفذة تشمل بشكل رئيسي:

– طريق بطول 210 كيلومترات موازية لقناة السويس – أو محور 30 ​​يونيو – بقيمة 5.2 مليار جنيه.

– طريق ديروط الفرافرة بطول إجمالي 310 كيلومترات باستثمارات 1.7 مليار جنيه.

– طريق الجرة سيوة بقيمة 213 مليون جنيه في مرسى مطروح، بطول إجمالي يبلغ 96 كيلومتر. 

إن الجهود المنفذة خلال عام 2019 تؤكد أن الحكومة ملتزمة بوضع مصر على الطريق الصحيح نحو التنمية المستدامة. وفي أواخر العام الماضي، تعهدت «إنفستجيت» بفحص الجهود المبذولة لتنمية القطاع العقاري، إلى جانب القطاعات الفرعية خلال العام الحالي.