وقعت شركة «ستارلايت» للتنمية العقارية والسياحية عقدًا مع شركة «ريدكون» للتعمير، لتنفيذ وبدء الأعمال الإنشائية لمشروع «قطامية كوست» بالساحل الشمالي، الذي تبلغ مساحته الإجمالية 205 فدانًا، وفقًا لـ «إنفستجيت».

وتعليقًا على هذا، قال المهندس شريف أبو طالب، العضو المنتدب لشركة «ستارلايت» للتنمية العقارية والسياحية، إنه “فور الحصول على الموافقات الرسمية من هيئة المجتمعات العمرانية، وتسديد رسوم الخدمات لمشروع «قطامية كوست»، بدأنا على الفور في التعاقد مع أفضل شركات الإنشاءات والتشطيبات المصرية والعالمية”، حسبما أفاد البيان الرسمي الصادر عن الشركة في الــ 12 من يناير.

علاوةً على ذلك، يقع مشروع «قطامية كوست» في الكيلو 180 طريق إسكندرية – مطروح بالساحل الشمالي، ويضم 770 وحدة، بتكلفة استثمارية مبدئية تبلغ أكثر من 3 مليارات جنيه، إذ يعتمد التصميم الهندسي للمشروع علي نظام المصاطب المتدرجة (7 مصاطب) لتمنح جميع الوحدات إطلالة مباشرة على البحر.

وأضاف أبو طالب أنه “تم الانتهاء من أعمال البنية التحتية لمشروع «قطامية كوست»، التي شملت تسويات للأرض وبدء شركة «ريدكون للتعمير» في صب 4 مصاطب”، لافتًا إلى أنه تم بيع جميع وحدات مرحلة  «See The Sea» البالغة 434 وحدة، مؤكدًا التزام الشركة بتسليم جميع الوحدات دفعة واحدة خلال 36 شهرًا من بدأ الأعمال.

وفي سياق متصل، أكد أبو طالب أنه يتم العمل لاستكمال باقي خدمات المشروع، التي تشمل فندق عالمي يحتوي على شقق فندقي، وكذا النادي الصحي والاجتماعي ومنطقة المطاعم الفاخرة والمنطقة التجارية التي يطلق عليها «Coastal Village»، وذلك بالتزامن مع بدء الإنشاءات للمشروع.

وأشار إلى أنه تم فتح باب الحجز للمرحلة الثانية من المشروع على مساحة 105 فدانًا، بإجمالي 336 وحدة بشاطئ على بحيرة طبيعية بطول 2 كم، من تصميم شركة «سوتا» (SAOTA).

ومن جانبه، صرح أمل عبد الواحد، العضو المنتدب لشركة «ريدكون» للتعمير، بأنه يتشرف بالتعاون مع شركة «ستارلايت» لانشاء مشروع «قطامية كوست» بالساحل الشمالي، متفائلاً بنجاح مميز للمشروع.

كما أعرب أحمد عبد الله، نائب رئيس مجلس إدارة «ريدكون» للتعمير، عن حماسه تجاه مشروع «قطامية كوست»، حيث أنه يرى أن هذا المشروع يخدم خطة تنشيط السياحة في مصر، إذ أنه يشمل فنادق وخدمات على أعلى مستوى من المعايير العالمية بأحدث التطورات، تلبي متطلبات السوق الحالي في المجالات الفندقية والسياحية والتجارية والسكنية.