عقد الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، اجتماعًا موسعًا لبحث الترتيبات الخاصة بفعاليات افتتاح العاصمة الإدارية الجديدة بنهاية عام 2021، وفقًا لـ «إنفستجيت».

وخلال الاجتماع،  تم استعراض السيناريوهات المقترحة لفعاليات الافتتاح، وذلك بحضور الدكتور عاصم الجزار، وزير الإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية، واللواء إيهاب الفار، رئيس الهيئة الهندسية للقوات المسلحة، واللواء أحمد زكي عابدين، رئيس شركة العاصمة الإدارية، ومسئولي وزارة الإسكان، والهيئة الهندسية للقوات المسلحة، حسبما أفاد البيان الصادر في الـ 9 من مارس.

كما أطلع رئيس الوزراء على عدد من التفاصيل المتعلقة بحفل الافتتاح، بما يشمل البرنامج الزمني المقترح، والفعاليات المخطط إقامتها، والوفود المشاركة، علاوةً على أنه سيتم تنفيذ جولة داخل العاصمة الإدارية لتحديد المكان الأنسب لإقامة الاحتفالية، قبل عرض التصورات المطروحة على رئيس الجمهورية.

وفي سياق متصل، صرح مدبولي بأنه سيتم بدء التشغيل التجريبي للمباني الحكومية بدايةً من أغسطس المقبل، وذلك من خلال عدد من الموظفين سيتم نقلهم تباعًا، للتأكد من توافر الاحتياجات المختلفة بكل المباني.

كما وجه بسرعة الانتهاء من أعمال تنسيق الموقع في المناطق والطرق التي تم الانتهاء من تنفيذها، مشيرًا إلى ضرورة الاهتمام بمتابعة المشروعين الرئيسيين للنقل، وهما القطار المكهرب والمونوريل، وما يخص توقيتات الانتهاء من هذين المشروعين للنقل الجماعي لخدمة خطوة الانتقال.

ومن جانبه، عرض وزير الإسكان تقريرًا حول الموقف التنفيذي لمشروعات الإسكان في العاصمة الإدارية الجديدة، وتشمل الحي السكني الثالث R3، والخامس R5، ومنطقة الأعمال المركزية، والنهر الأخضر، ومشروعات المرافق، إلى جانب موقف أعمال المرافق التي ستخدم هذا المشروع، فيما يخص منظومة مياه الشرب والصرف الصحي، والكهرباء، وكل ما يتعلق بشبكات البنية التحتية للأحياء السكنية.

وفيما يتعلق بالحي الحكومي، أوضح الجزار أنه تم توصيل خطوط المياه الرئيسية لمنطقة الوزارات، كما تم الانتهاء من شبكة الصرف الصحي وصرف المطر، بالإضافة إلى الانتهاء من شبكات الكهرباء مع ربط جميع المباني بالموزعات.

وعلى الجانب الآخر، عرض وزير النقل، خلال الاجتماع، الموقف التنفيذي لأبرز مشروعات قطاع النقل، وهي القطار المكهرب، الذي سيربط بين مدينتي السلام والعاشر من رمضان مرورًا بالعاصمة الإدارية الجديدة، بمسار يصل طوله إلى 101 كم، مقسمة على 4 مراحل، بإجمالي 16 محطة، بنسبة تنفيذ إجمالي 79%.

كما عرض الموقف التنفيذي لمشروع مونوريل العاصمة الإدارية الجديدة، والذي سيمتد مساره إلى حوالي 56.5 كم، ويشمل 22 محطة، وسيبلغ عدد القطارات به 40 قطارًا.