وقعت مجموعة الشريف السعودية اتفاقية تعاون مع السلطة التنفيذية في الجابون، لتطوير البنية التحتية لمشروعات الطاقة بالدولة الإفريقية، وفقًا لـ «إنفستجيت».

وسوف يتم ذلك عبر مكتب مجموعة الشريف في مصر، الذي يعد مركزًا لإدارة أعمالها الدولية والمنتشرة في أكثر من 9 دول في كل من قارات آسيا وإفريقيا وأوروبا، حسبما أفاد البيان الرسمي الصادر مؤخرًا.

 ووقعت المجموعة الاتفاقية مع شركة الجابون للطاقة والمياه «سيج»، وتتضمن وضع أسس تعاون طويل الأمد مع المشغل الجابوني، مع التركيز على تأمين الكهرباء في مدينة مواندا.

علاوةً على ذلك، تشمل هذه الاتفاقية إمداد مثالي للطاقة على خطوط Moanda-Bakoumba على حدود الكونغو وMoanda-Mounana-Lastourville- Koulamoutou، لتلبية احتياجات الطاقة الاجتماعية وتطوير صناعات جديدة، كما هو موضح بالبيان.

وفي هذا الشأن، قال الرئيس التنفيذي لمجموعة الشريف، نواف بن فائز، إن “اتفاقية تطوير محطة موندا تعد امتدادًا لاستراتيجية المجموعة في الانتشار والتوسع إقليميًا”.

كما أشار إلى أن هذا المشروع يعد المحطة الثالثة لتواجد المجموعة في الدول الإفريقية، والذي يتماشى مع خطط التطوير والإسهام في التنمية للمشروعات الحيوية في هذه الدول.

كما صرح بأن هناك توجهًا للمجموعة لزيادة حجم الأعمال في مصر في شتى المجالات مثل أعمال البنية التحتية للطاقة والمياه، ومجالات التصنيع والتقنية العالية، بالإضافة إلى قطاع السياحة والفندقة.

يذكر أن مجموعة الشريف القابضة وقعت عقد تمويل طويل الأجل مع البنك الأهلي المصري، للمساهمة في التكلفة الاستثمارية لمشروع تطوير فندق شبرد والبالغة نحو 1.4 مليار جنيه، إذ بلغت قيمة القرض 978.2 مليون جنيه، بفائدة 8%، مع فترة سماح تبلغ 3 سنوات ونصف.