وافق الدكتور محمد معيط، وزير المالية، على تمديد الموعد النهائي لتقديم الإقرارات الضريبية العقارية حتى نهاية مارس 2021، وفقًا لـ «إنفستجيت».

وأكد معيط أن هذه الخطوة تمنح المواطنين مزيدًا من الوقت لإيداع إقراراتهم الضريبية كما أنها تقلل من الازدحام في مكاتب ضريبة الأملاك، وذلك بما يتسق مع الإجراءات الاحترازية لمواجهة الموجة الثانية من وباء «كوفيد-19»، حسبما أفاد البيان الصادر في الـ 29 من ديسمبر.

وكان من المقرر انتهاء فترة تقديم الإقرارات الضريبية للعقارات المبنية نهاية ديسمبر 2020، والتي قد بدأت من أول يوليو الماضي.

ودعا وزير المالية دافعي الضرائب إلى الإسراع بسداد الضرائب العقارية المستحقة على وحداتهم، والاستفادة من المزايا المقررة بقانون “التجاوز عن مقابل التأخير”.

ولقد أعلن معيط، في بيان صحفي سابق، أن البرلمان وافق في يوليو 2020 على مشروع قانون جديد يقضي بالتنازل عن الغرامات المفروضة على التأخر في سداد المستحقات الضريبية، بهدف تخفيف الأعباء عن دافعي الضرائب والحد من الآثار السلبية لأزمة فيروس «كوفيد-19».

ويعفي التشريع دافعي الضرائب من دفع 90% من الرسوم الإضافية المفروضة على مدفوعات الضرائب المتأخرة إذا تم الوفاء بالرسوم المستحقة خلال 60 يومًا من بدء تطبيق القانون، و70% إذا تم السداد خلال الـ 60 يومًا التالية، و50% إذا تم السداد خلال الـ 60 يومًا الأخيرة من المدة المنصوص عليها في القانون.