صرح الدكتور عاصم الجزار، وزير الإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية، بأنه سيتم  البدء في تنفيذ أول طريق بطول 16 كم، بمدينة سفنكس الجديدة، لربط طريق القاهرة – إسكندرية الصحراوي مع الطريق الدائري الإقليمي، مرورًا بمحور روض الفرج/ الضبعة، وفقًا لــ«إنفستجيت».

 ووضح أن الطريق يتكون من 3 حارات مرورية في كل اتجاه، إلى جانب حارة خدمة، كما أنه يعد أحد الشرايين التي ستربط مشروع مستقبل مصر الزراعي بالطرق الإقليمية داخل نطاق مشروع الدلتا الجديدة، حسبما أفاد البيان الرسمي عن الوزارة في الـ 5 من يونيو.

وفي هذا الشأن، قال خالد سرور، رئيس جهاز تنمية مدينة سفنكس الجديدة، إنه تم التنسيق مع القطاعات المختصة بهيئة المجتمعات العمرانية الجديدة، لطرح باكورة من المشروعات الخدمية للمدينة لخدمة القاطنين والمترددين عليها.

وأشار إلى أن هذه المشروعات عبارة عن مجمع شرطة سفنكس ويشتمل على خدمات قسم شرطة وسجل مدني وجوازات وحماية مدنية ومرور، بهدف توفير الخدمات وإنهاء الإجراءات الإدارية للمواطنين.

وفي سياق متصل، أوضح أنه تمت الموافقة الفنية على تنفيذ وحدة صحية وسوق تجارية ومدرسة تعليم أساسي لتلبية الاحتياجات اليومية، كما تم الاتفاق مع إحدى شركات النقل الداخلي لسهولة الانتقال إلى مناطق أكتوبر والجيزة.

ولفت سرور إلى أنه تم استعراض آليات التعامل لتوفيق الأوضاع لحائزي الأراضي الواقعة ضمن كردون المدينة فيما يتعلق بتحويل النشاط من زراعي لسكني، وكيفية تحصيل مستحقات الدولة وتوصيل المرافق، وذلك بعد انتهاء اللجان المختصة بالهيئة من أعمال التسعير، وفي ضوء اعتماد المخطط العام للمدينة ورؤية الاستشاري في الاشتراطات البنائية.

واختتم أنه تم اعتماد أول قرار وزاري بالمدينة لإقامة تجمع عمراني، والذي يعد بمثابة بداية للتجمعات العمرانية المستهدف تنميتها وتشغيلها بمدينة سفنكس الجديدة.