كشفت شركة «تطوير مصر» عن تحقيق مبيعات تعاقدية تتجاوز الـ 3.7 مليار جنيه خلال النصف الأول من عام 2021، وتستهدف الشركة تحقيق إجمالي مبيعات تعاقدية تقدر بنحو 8 مليارات جنيه بنهاية العام الجاري، وفقًا لـ «إنفستجيت».

ومن جانبه، قال الدكتور أحمد شلبي، الرئيس التنفيذي والعضو المنتدب لشركة «تطوير مصر»، إن هذه الطفرة في المبيعات جاءت بعد طرح مشروع «D BAY» بمنطقة الضبعة بالساحل الشمالي للتعاقد خلال شهر مارس الماضي، حسبما أفاد البيان الرسمي الصادر عن الشركة مؤخرًا.

وأوضح شلبي أن «تطوير مصر» كانت أول مطور عقاري يحصل على القرار الوزاري لمشروعها «D BAY» من جهاز تعمير الساحل الشمالي التابع لهيئة المجتمعات العمرانية الجديدة، مشيرًا إلى أن الشركة نجحت في تسليم أكثر من 400 وحدة سكنية لعملائها بمشروعي «المونت جلالة» و«فوكا باي» من إجمالي 1,200 وحدة من المخطط تسليمها بنهاية عام 2021 بين المشروعين، بواقع 500 وحدة في «فوكا باي» و700 وحدة في «المونت جلالة».

ومن ناحية أخرى، أفاد بأن الشركة دشنت المرحلة الأولى من المنطقة التعليمية بمشروع «بلومفيلدز» في «مستقبل سيتي» بالقاهرة الجديدة، حيث وقعت 3 عقود بقيمة استثمارية تبلغ 3.2 مليار جنيه لإنشاء فرع لجامعة «نيو جيرسي» للتكنولوجيا الأمريكية (NJIT)، وإقامة مدرستين وهما «كينجز كوليدج» إنجلترا ومدرسة «نارمر أمريكان كوليدج».

علاوةً على ذلك، أشار شلبي إلى أن إجمالي الاستثمارات المتوقعة للمنطقة التعليمية ككل تقدر بـ 10 مليارات جنيه، لافتًا إلى أن الشركة وقعت أيضاً شراكة استراتيجية مع «البنك التجاري الدولي» (CIB) وشركة «كوليرز إنترناشيونال»، لإعداد دراسة جدوى للمنطقة التعليمية والترويج لها لدى المستثمرين والصناديق الاستثمارية العاملين في مجال التعليم وريادة الأعمال.