عقد الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، اجتماعًا مع عدد من النسؤولين لمتابعة الموقف التنفيذي للمشروعات المختلفة الجاري تنفيذها في العاصمة الإدارية الجديدة، وفقًا لـ «إنفستجيت».

واستهل رئيس الوزراء الاجتماع بالتأكيد على وجود تكليف من الرئيس عبد الفتاح السيسي بسرعة تخصيص وحدات موظفي العاصمة الإدارية الجديدة لمستحقيها، حسب الأولويات التي تم تحديدها، حسبما أفاد البيان الرسمي الصادر عن مجلس الوزراء في الــ 14 من أكتوبر.

وحضر الاجتماع الدكتور عاصم الجزار، وزير الإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية، واللواء إيهاب الفار، رئيس الهيئة الهندسية للقوات المسلحة، واللواء أشرف فطين، رئيس القطاع الهندسي لشركة العاصمة الإدارية، والمهندس عبد المطلب ممدوح، نائب رئيس هيئة المجتمعات العمرانية الجديدة، ومسئولي الجهات المعنية.

ومن جانبه، صرح السفير نادر سعد، المتحدث الرسمي باسم رئاسة مجلس الوزراء، بأنه تم خلال الاجتماع استعراض الموقف التنفيذي لمنشآت الوزارات بالحي الحكومي، وعددها 34 منشأة، مشيرًا إلى نسبة التنفيذ بها بلغت نحو 98%، بالإضافة إلى موقف الأعمال بمجلسي النواب والشيوخ، ومقر هيئة الرقابة الإدارية، بمعدل يفوق 98%، ومبنى الإدارة والتشغيل، ومبنى السنترال، بمعدل تنفيذ أكثر من 95%.

علاوةً على ذلك، تمت الإشارة خلال الاجتماع إلى موقف خدمات المحور المركزي للحي الحكومي، وحي المال والأعمال، ومدينة المعرفة، كما تم التطرق إلى معدلات الإنجاز في ميدان «ساري العلم» وحديقة الشعب ومنشآت الحي الدبلوماسي، والأحياء السكنية التي يتولى إنشاءها كل من هيئة المجتمعات العمرانية الجديدة بوزارة الإسكان والهيئة الهندسية للقوات المسلحة، وكذا موقف توصيل المرافق المختلفة للأحياء.