افتتح الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، قاعة الموسيقى بمدينة الفنون والثقافة بالعاصمة الإدارية الجديدة، وذلك بحضور عددًا من الوزراء والمسئولين والسفراء، وفقًا لـ «إنفستجيت».

وفي هذا الشأن، أكد رئيس الوزراء أن افتتاح هذا الصرح الفني العملاق يعكس جوهر هذا المشروع الحضاري، ويستهدف بناء البشر قبل الحجر، كما أنه رسالة واضحة بأن مصر ستظل منارة للفنون والثقافة والإبداع في محيطها الإقليمي والدائرة العالمية، حسبما أفاد البيان الرسمي الصادر عن مجلس الوزراء مؤخرًا.

وأحيا حفل الافتتاح الموسيقار العالمي ريكاردو موتي، ورافقه «أوركسترا فيينا الفيلهارموني»، وتعد قاعة الموسيقى في مدينة الفنون والثقافة بالعاصمة الإدارية أيقونة فنية تم تشييدها وفقًا لأعلى المعايير التقنية والفنية العالمية، وذلك في إطار اهتمام الدولة المصرية بتقديم حفلات موسيقية رفيعة المستوى للجمهور المصري والإقليمي والدولي.