أطلقت شركة «ريبورتاج العقارية»، إحدى الشركات الإماراتية العاملة بالسوق المصري، مشروع «مونتي نابوليوني» بمدينة «مستقبل سيتي»، بإجمالي استثمارات متوقعة تبلغ 12 مليار جنيه، وذلك بالشراكة مع شركة «الأهلي صبور»، وفقًا لـ «إنفستجيت».

ومن جانبه، قال حنا كرم، المدير الإقليمي لشركة «ريبورتاج الإماراتية» بمصر، إن هذا المشروع يقع على مساحة 111 فدانًا، وتم البدء في تنفيذه حيث تقوم شركة «TIJ» للمقاولات، وهي إحدى الشركات المملوكة لشركة «ريبورتاج الأم» بأعمال التنفيذ، حسبما أفاد البيان الرسمي الصادر عن الشركة في الـ 11 من سبتمبر.

وفي سياق متصل، صرح أحمد ناصر، مدير التسويق بشركة «ريبورتاج إيجيبت»، أن مشروع «مونتي نابوليوني» يضم وحدات بمساحات تتراوح بين 51 إلى 232 مترًا مربعًا، مشيرًا إلى أن الشركة تستهدف تحقيق مبيعات تعاقدية بالمشروع بقيمة 1.5 مليار جنيه بنهاية عام 2021، مؤكدًا أنه تم تحقيق 350 مليون جنيه منذ انطلاق المشروع وحتى الآن.

وكشف كرم عن خطة الشركة لتدشين أكثر من 5 مشروعات خلال الـ 10 سنوات المقبلة، في مناطق العين السخنة والساحل الشمالي والعاصمة الإدارية الجديدة،  كما أن الشركة تتطلع لمزيد من الاتفاقيات بالسوق المصري.

وتابع أن الشركة تنفذ مشروعاتها بالتمويل الذاتي، وتتطلع للتعاون المثمر في كل مرحلة من مراحل الاستثمار بها مع كل القطاعات الداعمة للقطاع العقاري، مشيرًا إلى أن هيكل مساهمي الشركة يتضمن عارف الخوري وإسماعيل الخوري.

علاوةً على ذلك، أوضح كرم أن التنمية العمرانية الشاملة التي تنفذها مصر حاليًا أدت لظهور جيلًا جديدًا من المطورين العقاريين، إذ تعمل الدولة بكل قوتها لتنظيم هذا السوق الكبير وتنظيم العلاقة بين المطورين والعملاء، مؤيدًا قرار الرئيس عبد الفتاح السيسي بعدم البدء في بيع أي مشروع قبل تنفيذ 30% منه.