وقعت شركة «سيتي إيدج» للتطوير العقاري عقد تمويل مع البنك الأهلي المصري وبنك مصر، بهدف منح تمويل مشترك طويل الأجل يبلغ 1.1 مليار جنيه، وفقًا لـ «إنفستجيت».

ويشمل هذا التعاقد تمويل جانب من التكاليف الاستثمارية، التي تبلغ 2.2 مليار جنيه، لإنشاء مول تجاري بمشروع «إيتابا سكوير»، حيث يقوم البنك الأهلي المصري بدور المرتب الرئيسي الأولي وضامن التغطية ومسوق ووكيل التمويل، وبنك مصر بدور المرتب الرئيسي الأولي وضامن التغطية ومسوق ووكيل الضمان، حسبما أفاد البيان الصادر في الـ 16 من مارس.

وفي هذا الشأن، أكد الدكتور محمد المكاوي، الرئيس التنفيذي لشركة «سيتي إيدج»، “أننا نسعى للتوسع في دور الشركة كمطور عقاري وطني عن طريق تطوير مشروعات متكاملة وزيادة محفظة الأراضي التي تملكها، لدينا رؤية أن نتحول إلى شركة قابضة بحلول عام 2023”.

وتعليقًا على هذا، صرح يحيى أبو الفتوح،  نائب رئيس مجلس إدارة البنك الأهلي المصري، بأن هذا التعاقد يأتي امتدادًا لمشروعات القطاع العقاري التي يدعمها البنك، والتي تتماشى مع استراتيجية البنك في دعم القطاعات الاقتصادية.

علاوةً على ذلك، قال عاكف المغربي، نائب رئيس مجلس إدارة بنك مصر، إن “مشاركة البنك في هذا التمويل يعد استكمالاً لدوره الرائد في دعم القطاع العقاري المصري، خاصةً أنه يعد من أهم القطاعات المؤثرة في الاقتصاد المصري”.

وأعرب حسن نصر، رئيس القطاع المالي بشركة «سيتي إيدج» عن سعادته بتوقيع هذه الاتفاقية قائلًا “نستهدف تعزيز السيولة المتاحة لنا عبر هذا التمويل وذلك بغرض الإسراع في العمليات الإنشائية وزيادة سرعة تسليم المشروع”.

وأضاف “أن توقيع هذا الاتفاق يعد تتويجًا للتعاون المثمر بين الشركة وبنكين من أكبر البنوك المصرية، مما أدى إلى الوصول لأفضل طرق تمويل مشروع «أيتابا سكوير» بالشيخ زايد، كما نتطلع لمزيد من التعاون من خلال اتفاقيات أخرى لمشروعات الشركة في المستقبل القريب”.

وفي سياق متصل، أوضح شريف رياض، الرئيس التنفيذي للائتمان المصرفي للشركات والقروض المشتركة بالبنك الأهلي المصري، أن فترة التمويل تصل إلى 9 سنوات شاملة فترة السحب 30 شهرًا، كما أن الحصة الإجمالية للبنك الأهلي المصري تبلغ 550 مليون جنيه من إجمالي قيمة التمويل الممنوح للمشروع بالمشاركة مع بنك مصر، والتي تصل إلى 1.1 مليار جنيه، ويتم سداد التمويل على 7 سنوات من خلال 28 قسط ربع سنوي.