أعلنت شركة «هاواي» للسياحة والاستثمار، إحدى الشركات الرائدة في مجال التطوير العقاري والسياحي، عن البدء في تدشين مشروع «عين القاهرة» أو«Cairo Eye»، أول عجلة ترفيهية وسياحية في القاهرة والأكبر في إفريقيا، وفقًا لـ «إنفستجيت».

ومن المقرر إطلاق المشروع في عام 2022 ، ويبلغ ارتفاع «عين القاهرة» 120 مترًا، وذلك تماشيًا مع الخطة الاستراتيجية التنموية ورؤية مصر «2030»، حسبما أفاد البيان الصادر في الـ 10 من يناير.

ويأتي ذلك تماشيًا أيضًا مع سياسة الدولة في تطوير المجالات المختلفة ورؤية الرئيس عبد الفتاح السيسي بالاهتمام والتركيز على مجالات السياحة والاستثمار وذلك بالتعاون مع القطاعات المسئولة عن تلك الأنشطة بالدولة.

وفي هذا الشأن، صرح أحمد متولي، رئيس مجلس إدارة شركة «هاواي»، بأن هذا “المشروع الجديد يمثل طفرة في القطاع الترفيهي السياحي كما أنه يعد أحدث مشروع سياحي عالمي بمصر”.

وأضاف أن «عين القاهرة» “سوف تصبح رمزًا حضاريًا يتيح مشاهدة بانورامية فريدة للقاهرة، بما يجذب ملايين الزوار سنويًا ومئات الآلاف من السائحين لدعم قطاع السياحة بمصر وجذب المزيد من العملة الأجنبية”.

وتعد «عين القاهرة» خامس أكبر عجلة حول العالم بعد لندن ودبي ولاس فيجاس وسنغافورة، كما هو موضح بالبيان.

وتابع رئيس مجلس إدارة شركة «هاواي» أن «عين القاهرة» تقع على ضفاف نهر النيل بمنطقة الزمالك، مؤكدًا أنه تم تصميم المشروع مع مراعاة كافة الاعتبارات البيئية والحفاظ على هوية المنطقة، مع الأخذ في الاعتبار، اعتماد مخطط التصميم الذي يحقق زيادة في إجمالي المساحات الخضراء بالمشروع بنسبة 15% لتصل إلى 7,000 متر مربع بدلًا من 6,100 متر مربع حاليًا.

وسوف تتيح «عين القاهرة» مشاهدة المدينة لمسافة 50 كيلو متر ورؤية كافة المعالم البارزة المحيطة حولها، وتحتوي على 48 كابينة بسعة 6-8 زائر لكل كابينة بطاقة استيعابية 2,500000  سنويًا.

وأشار متولي إلى أن المشروع وضع دراسة مرورية دقيقة، لضمان السيولة المرورية بتلك المنطقة، بالإضافة إلى توفير وسائل مختلفة للوصول لمكان المشروع مثل خدمة النقل النهري باستخدام تاكسي عين القاهرة وحافلات عين القاهرة للنقل الحر، علاوةً على تخصيص ساحة انتظار سعة 500 سيارة.