كشف البنك المركزي عن ارتفاع التحويلات المالية للمصريين العاملين بالخارج إلى الوطن بنسبة 19.6% بمعدل سنوي، أي ما يعادل 1.3 مليار دولار (20.4 مليار جنيه)، خلال الربع الأول من العام المالي 21/2020، وفقًا لـ «إنفستجيت».

وأكد البنك المركزي، في البيان الصحفي الصادر في الـ 7 من ديسمبر، أن التحويلات ارتفعت إلى 8 مليارات دولار (125.4 مليار جنيه) في الفترة من يوليو إلى سبتمبر 2020، مقارنة بزيادة قدرها 6.7 مليار دولار (105 مليار جنيه) في نفس الفترة من العام الماضي.

وفي سبتمبر الماضي، ارتفعت تحويلات المصريين بالخارج بنسبة 16% بمعدل سنوي، لتسجل 2.7 مليار دولار (42.3 مليار جنيه)، مقابل 2.3 مليار دولار (36.1 مليار جنيه) في نفس الشهر من العام الماضي.

علاوةً على ذلك، ارتفعت تحويلات المصريين بالخارج بنسبة 11.6% خلال الـ 9 أشهر الأولى من عام 2020، لتصل إلى 22.1 مليار دولار (346.5 مليار جنيه) في الفترة من يناير إلى سبتمبر من العام الجاري، مقارنةً بالفترة نفسها من العام الماضي، وفقًا للبيان.

وأفاد التقرير الصادر عن البنك الدولي عن الهجرة والتنمية لشهر أكتوبر، بأنه من المقرر أن تصبح مصر أكبر متلقٍ للتحويلات في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا في عام 2020، بقيمة 24.4 مليار دولار (382.2 مليار جنيه)، مما يجعلها خامس أكبر متلقٍ للتحويلات من حيث حصة إجمالي الناتج المحلي.