تستعد شركة «المنارة» للاستثمار السياحي والعقاري لإطلاق أول مشروعاتها في السوق المصري، وهو منتجع سياحي متكامل الخدمات فى مدينة الجلالة بالعين السخنة، وفقًا لـ «إنفستجيت».

وتعليقًا على هذا قال محمود عمر، عضو مجلس إدارة شركة «المنارة»، إن الشركة تستهدف تقديم منتج مميز ومتكامل الخدمات يتواكب مع خطط ومستهدفات الدولة بأن تصبح مدينة الجلالة مجتمع عمراني يعمل طوال العام، حسبما أفاد البيان الصادر في الـ 26 من يناير.

وأضاف أن الشركة وفرت جميع الخدمات التي تلبي احتياجات العملاء وتجعل وحدات مشروعها بمثابة السكن الدائم وليس الثانوي، مؤكدًا أن البنية الأساسية والمشروعات الكبري التي نفذتها الدولة بمدينة الجلالة تجعلها بيئة مثالية لروؤس الأموال وأكثر المدن الساحلية المؤهلة لتصبح سكن مستقبلي.

وتابع عضو مجلس الإدارة لشركة «المنارة»، أن اختيار مدينة الجلالة يأتي كنتيجة لتميز المدينة والفرص الداعمة للاستثمار بها، بالإضافة إلى الجهود المبذولة من الدولة في تنفيذ بنية أساسية قوية مثل الطرق ومحطات تحلية المياه، ومشروعات تنموية مثل الجامعات والمدارس والمؤسسات الإدارية والفنادق والمشروعات المتنوعة، كما تحتوي المدينة على منطقة طبية، وأول قرية أوليمبية لإقامة الفعاليات الرياضية، وأكبر مدينة ألعاب مائية ومارينا لليخوت.

وأشار إلى أن الفترة المقبلة ستشهد تنامي معدلات الإقبال من العملاء والمستثمرين على مدينة الجلالة مع ظهور ملامح التنمية بها وتشغيل العديد من المشروعات التنموية الكبري.

وأشار إلى الشركة تحرص قبل البدء في تنفيذ أي مشروع على وضع دراسات سوقية من خلال الاستعانة بكبار الاستشاريين لضمان تنفيذ مشروعات تتواكب مع احتياجات العملاء وتقدم قيمة مضافة للسوق المصري.

ومن ناحية أخرى، قال عمر أن شركة «المنارة» تدرس حاليًا العديد من الفرص الاستثمارية بمدينة العلمين الجديدة.