أجرى المهندس خالد عباس، نائب وزير الإسكان للمشروعات القومية، جولة تفقدية لمشروع تطوير منطقة سور مجرى العيون، يرافقه عبد الخالق إبراهيم، مساعد وزير الإسكان للشؤون الفنية، وعلاء عبد العزيز، مساعد نائب رئيس هيئة المجتمعات العمرانية الجديدة، وفقًا لـ «نفستجيت».

وخلال الجولة، أوضح مسئولو الإسكان أنه “تم التغلب على جميع العقبات التي واجهت تنفيذ العمارات السكنية، ومنها ارتفاع نسبة المياه الجوفية، وإحلال التربة في أجزاء متعددة من الموقع، وإزالة بعض العقبات من الموقع”، حسبما أفاد البيان الصادر مؤخرًا.

ومن المقرر الانتهاء من نحو 70% من أعمال الهيكل الخرساني للعمارات السكنية في فبراير 2021، ونحو 20% من أعمال التشطيبات الداخلية والخارجية، كما هو موضح بالبيان.

إن وزارة الإسكان تتولى تنفيذ مشروع تطوير منطقة سور مجرى العيون بمساحة 95 فدانًا، وتشمل أعمال التطوير تنفيذ عمارات سكنية، ومول تجاري وفندقي، ومطاعم، وكافيتريات، وبازارات سياحية.

وفي نوفمبر 2020، أكد الدكتور عاصم الجزار، وزير الإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية، على ضرورة تسريع معدلات تنفيذ المشروعات في سور مجرى العيون، والتي تخضع للمتابعة الدورية من قبل الجهات السياسية،  قائلًا إن “مشروعات التجديد الجاري تنفيذها حاليًا في العاصمة تهدف إلى إعادة القاهرة إلى تراثها التاريخي والثقافي ومجدها بالإضافة إلى رفع مستوى المعيشة لسكانها”.