كشفت شركة «سكاي واي» للتطوير العقاري عن استعداداتها لطرح مشروع «باياديجا» الإداري بالعاصمة الإدارية الجديدة، بإجمالي استثمارات تقدر بـ 700 مليون جنيه، وفقًا لـ «إنفستجيت».

ومن جانبه، قال حسني الصعيدي، رئيس مجلس إدارة شركة «سكاي واي»، إن “الشركة حصلت على قطعة أرض بمنطقة «الداون تاون» في العاصمة الإدارية، لتطوير مشروع إداري تجاري طبي بمواصفات عالمية حيث يضم المشروع أول منطقة «FOOD COURT» معلقة في العاصمة الإدارية”، حسبما أفاد البيان الصادر في الـ 9 من أبريل.

وأضاف أن مشروع «باياديجا» يقام على مساحة 3,600 مترًا مربعًا بارتفاع 63 مترًا، ويشمل أنشطة وخدمات متنوعة تتناسب مع راغبي الاستثمار من العملاء المستهدفين، كما يضم مساحات تبدأ من 41 مترًا مربعًا، فضلًا عن طرح أنظمة سداد تصل إلى 10 سنوات.

وأوضح رئيس مجلس إدارة شركة «سكاي واي» أن الشركة اختارت البدء بمشروع في العاصمة الإدارية الجديدة بهدف اختبار قابلية السوق للمنتجات العقارية المختلفة خاصةً في منطقة «الداون تاون»، والتي تشهد منافسة قوية بين شركات التطوير العقاري.

وأشار الصعيدي إلى أن الشركة انتهت من إعداد التصميمات الهندسية والرسومات الخاصة بمشروع «باياديجا»، كما تولى مكتب الاستشاري الهندسي محمد طلعت، استشاري مشروع الوزارات والمركز الثقافي الإسلامي والمسجد الكبير في العاصمة الإدارية الجديدة، أعمال التصميمات الخاصة بالمشروع ، كما هو موضح بالبيان.

وفي سياق متصل، لفت الصعيدي إلى أن الشركة تخطط للبدء في أعمال التنفيذ بالمشروع خلال النصف الثاني من عام 2021، بالإضافة إلى أنه تم التعاقد مع شركة مقاولات إماراتية متخصصة في أعمال الأبراج.

علاوةً على ذلك، كشف الصعيدي عن رؤية الشركة في ضخ استثمارات تبلغ 3 مليارات جنيه في العاصمة الإدارية الجديدة خلال الفترة المقبلة، ضمن خطة توسعات الشركة في تلك المنطقة الهامة.

ومن ناحية أخرى، صرح الصعيدي بأن «سكاي واي» تستهدف الدخول في تحالفات مع شركات عقارية خليجية خلال الفترة المقبلة، بهدف ضخ استثمارات جديدة، فضلًا عن تطوير حزمة مشروعات عقارية متنوعة خاصة في المدن التي تطورها الدولة.

وذكر رئيس مجلس إدارة شركة «سكاي واي» أن الحكومة المصرية نجحت في تهيئة المناخ الاستثماري من تجهيز للبنية التحتية وتسهيل الإجراءات، بالإضافة إلى منح مزايا استثمارية متنوعة ساهمت في جذب المستثمرين والشركات الخليجية للسوق العقارى المصري.

أما عن حركة أسعار العقارات، توقع الصعيدي أن تشهد ارتفاعًا بنسبة تتراوح بين 10 إلى 15% خلال عام 2021، مستندًا لحجم الطلب القائم على العقار والارتفاع النسبي في بعض مواد البناء.