وقعت شركة «درة» للاستثمار والتنمية العقارية بروتوكول تعاون مع الجمعية المصرية للعاملين بالتسويق العقاري والتدريب، بهدف التعاون وتبادل الخبرات بين الطرفين في مجال التسويق العقاري، وفقًا لـ «إنفستجيت».

وأفاد البيان الصادر عن الشركة في الـ 17 من يونيو أن البروتوكول يهدف إلى تفعيل آلية من التعاون المتبادل في مجال التسويق العقاري والاستفادة من الخبرات العملية والتطبيقية بين الطرفين.

ومن جانبه، قال المهندس عمر درة، رئيس مجلس إدارة «درة» للاستثمار والتطوير العقاري، إن شركات التسويق العقاري يجب أن تلعب دورًا متكاملًا ما بين العميل والمطور، مشيرًا إلى أهمية وجود كيان أساسي يضم شركات التسويق العقاري، لتنظيم العلاقة ما بين المطور والمسوق وتحديد نسبة العمولات وآليات التعاون بينهم.

وأضاف أن التكامل بين قطاعات السوق العقاري من شركات تطوير وتسويق ومقاولات وديكور، ينظم عمل السوق وينعكس بشكل إيجابي على أداء الشركات بالربحية بالإضافة إلى مراعاة مصلحة العميل.

علاوةً على ذلك، أوضح درة أن تفعيل وتعظيم دور المسوق العقاري سيساعد المستثمر الخارجي للدخول في مصر، وسيسهم بشكل كبير في النهوض بملف تصدير العقار، وزيادة المبيعات الداخلية للشركات.

وأكد على أهمية دور المسوق العقاري في منظومة ضبط إيقاع القطاع مع المطورين العقاريين والدولة أيضًا، خاصة فيما يخص ملف تصدير العقار الذي يحتاج إلى تكاتف جميع القطاعات لإنجاحه.

وتابع أن المسوق أو الوسيط العقاري كمهنة، تمثل دورًا هامًا في تنظيم السوق والقطاع، لافتًا إلى أهمية تنظيم العلاقة بين المطور والوسيط العقاري، ويجب ضم المسوقين العقاريين ضمن قانون اتحاد المطورين.

ومن ناحية أخرى، قال رئيس مجلس إدارة «درة» للاستثمار والتطوير العقاري إن شركات التسويق العقاري أصبحت تتخذ الوسائل التكنولوجية الحديثة في مسألة تصدير العقار وزيادة مبيعات الشركات، حيث أن العنصر التكنولوجي يعتبر أحد العناصر المهمة في عملية التسويق الجيد للعقار المصري للخارج، وزيادة المبيعات في الداخل.

يشار إلى أن مشروع «أدرس أيست» في التجمع الخامس، أحدث مشروعات «درة» في القاهرة الجديدة، ويتكون من مرحلة أولى وثانية ويضم 1,748 وحدة، ويتكون من 88 مبنى سكني و20 فيلا كاملة التشطيب شاملة المساحات الخضراء وأعمال البنية التحتية.

ويبلغ إجمالي المساحة المبنية للمشروع 500,000 مترًا مربعًا، وصمم على مساحة 60 فدانًا، ويضم 1,200 وحدة كاملة التشطيب بنماذج مختلفة تتناسب مع جميع الرغبات منها شقق، ودوبلكس، وتوين هاوس، وفيلات منفصلة.

ويتم تطوير المشروع على 522,653 مترًا مربعًا من المساحة السكنية وينقسم على مرحلتين منفصلتين من المباني، تضم دور تحت الأرض ودور أرضي و5 طوابق سكنية.