صرح الدكتور عاصم الجزار، وزير الإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية، بأن إجمالي الاستثمارات التي أنفقتها الوزارة لتنمية محافظات الصعيد، منذ عام 2014 وحتى الآن، بلغت 83 مليار جنيه، وفقًا لـ «إنفستجيت».

وأضاف أن هذه الاستثمارات خصصت لإقامة المشروعات التنموية المختلفة، التي تم وجارٍ تنفيذها، من أجل تحقيق التنمية الشاملة الاقتصادية والاجتماعية لأهالي صعيد مصر، حسبما أفاد البيان الصادر في الـ 21 من أبريل.

علاوةً على ذلك، أكد الجزار، أنه منذ تولي الرئيس عبد الفتاح السيسي، أولت الدولة اهتمامًا كبيرًا بتنمية محافظات الصعيد، بما يتماشى مع «رؤية مصر 2030»، من خلال توفير الخدمات المختلفة، وإنشاء المدن الجديدة، وتوفير الأراضى والوحدات السكنية بمختلف أنواعها، وتنفيذ مشروعات المبادرة الرئاسية «حياة كريمة»، وإتاحة الفرص الاستثمارية وتوفير فرص العمل، وتنفيذ مشروعات مياه الشرب والصرف الصحي، وتطوير المناطق العشوائية.

وفي سياق متصل، أوضح وزير الإسكان أن إجمالى الاستثمارات بمحافظات الصعيد موزعة كالتالي: 21.057 مليار جنيه في قطاع الإسكان، لإنشاء 130,892 وحدة سكنية، بينما تم استثمار 390.5 مليون جنيه في قطاع تطوير العشوائيات لتطوير 94 منطقة بها 36,869 وحدة سكنية.

وفيما يتعلق بقطاع الطرق، بلغت الاستثمارات 11.893 مليار جنيه لتنفيذ 931 كم طرق قومية ورئيسية، و43.595 مليار جنيه في قطاع المرافق لتنفيذ 271 مشروعًا لتوصيل خدمات مياه الشرب والصرف الصحي، و1,654 مشروعًا لإحلال وتجديد الشبكات، وفي قطاع الخدمات بلغت الاستثمارات 5.504 مليار جنيه لإنشاء 526 مبنى خدميًا.

وأشار الجزار إلى أن تنمية محافظات الصعيد تتم من خلال 3 محاور، يشمل المحور الأول مشروعات تطوير المدن القائمة بمحافظات الصعيد، وذلك بتكلفة تصل إلى 45.7 مليار جنيه، لتنفيذ وحدات سكنية ومشروعات خدمية وشبكات طرق ومرافق وتطوير مناطق عشوائية.

وعلى الجانب الآخر، يتعلق المحور الثاني بتنفيذ المشروعات المختلفة بالمدن الجديدة (الأجيال السابقة)، بتكلفة تقدر بـ 26 مليار جنيه، بينما يشمل المحور الثالث تنفيذ المشروعات بمدن الجيل الرابع، بتكلفة تصل إلى 11.2 مليار جنيه.